وفاة طفلة سعودية ونقل شقيقها للعناية بعد اعتداء بالسلاح من مربيتهما!!. إليكم التفاصيل الصادمة

لقيت طفلة سعودية حتفها علي يد مربيتها الأسيوية بينما نقل شقيقها إلي العناية بعداعتدائها عليهما بالسلاح الأبيض..

وفي التفاصيل، أقدمت خادمة إثيوبية على قتل الطفلة التي تبلغ 11 عاما فقط، وإصابة أخيها الأكبر البالغ 14 عاما بطعنات غائرة، نقل على إثرها للعناية المركزة، وذلك بشارع النصر بحي لبن بالعاصمة الرياض.

واستغلت الخادمة غياب الأم التي كانت في عملها، وقامت بفعلتها الشنيعة، حيث قامن بالإعتداء علي الطفل الذي استطاع الإفلات منها والاختباء في الحمام، والاتصال بوالدته التي قامت في الحال بالاتصال بالجهات الأمنية.

إلا أن الخادمة قامت بالاعتداء على الطفلة وطعنتها حتى فارقت الحياة ولم تتمكن القوات الأمنية من انقاذها، وبالبحث تم العثور علي الخادمة التي أغلقت على نفسها في إحدى الغرف، وتم القبض عليها ونقل الطفل إلي المستشفى.

وقد باشرت الجهات الأمنية الحادثة والأدلة الجنائية والطب الشرعي الحادثة، ونقلت جثة الطفلة لمجمع الملك سعود الطبي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.