كندة علوش تكشف لأول مرة خضوعها لعملية تجميل فاشلة!!.

كشفت الفنانة السورية كندة علوش، لأول مرة عن خضوعها لعملية تجميل منذ عام إلا انها كانت فاشلة…

وقالت النجمة السورية خلال لقائها في أحد البرامج التلفزيونية، ان الكثير من أصدقائها نصحوها باجراء بعض التعديلات التجميلية علي وجهها مشيرين الي ان وجهها يحتاج لحقن البوتوكس والفيلر.

وأضافت انها بالفعل اقتنعت وقررت اجراء بعض التعديلات البسيطة، وأضافت “رغم إعتزازي الشديد بالطبيب الذي أجرى لي العمليه لأنه ناجح ومتميز إلا أن التجربة كانت سيئة”.

وتابعت النجمة السورية، انها تعرضت للكثير من الانتقادات خلال ظهورها في مهرجان الجونة السينمائي العام الماضي لأن أثر العملية كان واضحة.

وأضافت انها لم تكن حينها تستطع الضحك أو الابتسام وكانت تشعر دائما ان وجهها مشدود ومنتفخ ولكن مع مرور الوقت عاد لطبيعته.

 يذكر ان كندة علوش من مواليد 27 مارس 1982 وهي فنانة سورية، والدها دكتور ووالدتها مهندسة، عملت ككاتبة في مجلة ستار لفترة ودرست الأدب الفرنسي، انتقلت لدراسة النقد المسرحي وتخرجت من قسم النقد والدراسات المسرحية في المعهد العالي للفنون المسرحية وعملت في المسرح ومن ثم كمخرجة مساعدة في السينما، اختارتها المخرجة رشا شربتجي للقيام بأول أدوارها في مسلسل أشواك ناعمة.

و مع انطلاق الثورة السورية في آذار 2011 كان موقف كندة داعما لهذه الثورة منذ بدايتها مع كثير من زملائها الفنانين مثل فدوى سليمان و يارة صبري و سمر كوكش و أصالة نصري و غيرهم مما اضطر كندة أن تغادر بلدها سورية إلى مصر خوفا من بطش النظام السوري.

انفصلت عن الكاتب والسيناريست فارس الذهبي في أبريل 2016 بعد زواج دام 8 سنوات. ثم سرعان ما جمعت علاقة حب بينها وبين الممثل المصري عمرو يوسف وتم عقد قرانهما في نوفمبر 2016 بعيدا عن اعين وسائل الاعلام وتم الزفاف في يناير 2017.

وفي نهاية 2018 أعلن الثنائي انجابهما لطفلتهما الأولي، وختارا لها اسم حياة.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.