فنان لبناني يثير الغضب بعد حديثه المسيء عن الإسلام والرسول!!.

أثار الفنان اللبناني باتريك مبارك، موجة كبيرة من الغضب ضده بعد حديثه المسيء عن الدين الإسلامي ونبي الله محمد….

وبالرغم من اعتذار الفنان اللبناني عن حديثه الذي أساء فيه للدين الإسلامي والنبي محمد ورئيس الجمهورية ميشال عون، مؤكدا ان الصحفية التي أجرت معه الحوار هي التي دفعته لذلك، إلا ان اعتذاره لم يقبل وطالب الجميع بعدم التعامل معه مجددا.

وفي هذا السياق أكدت نقابة ممثلي المسرح والسينما والإذاعة والتلفزيون ان مبارك طرد من النقابة منذ عدة أعوام وتم وقف التعامل معه بشكل نهائي.

وأصدرت بيانا قالت خلاله “تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مقابلة مع المدعو باتريك مبارك، يتعرّض فيها للدين الإسلامي ولرئيس الجمهورية العماد ميشال عون..”.

وأضاف البيان “يهمّنا كنقابات فنية أن نعلن موقفنا الواضح من هذا الأمر: أولاً: لكل فرد الحق في حرية الرأي واتخاذ المواقف النابعة من قناعاته، بشرط عدم تحقير الشرائع والأشخاص، وهذا ما لم يلتزم به المدعو باتريك مبارك الذي وصل موقفه إلى حد الإساءة إلى العقائد والرموز، وتبنّي أفكار هدّامة”.

وتابع البيان “ثانياً: إن المدعو باتريك مبارك لا ينتمي إلى أي نقابة فنية، وهو أصلاً مطرود من نقابة ممثلي المسرح والسينما والإذاعة والتلفزيون بموجب قرار اتخذ في حقه قبل أعوام طويلة، وتالياً، فإن النقابات الفنية في لبنان مجتمعة براء منه ومن أقواله، وتشجب بشدة ما ورد على لسانه جملة وتفصيلاً”.

وختم “بناء عليه، فإننا نوصي بعدم التعامل معه في أي عمل فني ومقاطعته في شكل تام”.

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.