ابنة وائل جسار تخطف الأنظار في ظهور نادر لها…

ابنة وائل جسار تخطف الأنظار في ظهور نادر لها...

خطفت ماري لين، ابنة الفنان اللبناني وائل جسار، الانظار بجمالها في ظهور نادر لها…

و ظهرت الشابة في تقرير لبرنامج “ذا انسايدر بالعربي”، وفاجأت والدها و هي تقترب منه حاملة الميكروفون قبل أن تطرح عليه سؤال ليعرب عن دهشته لرؤيتها و يقوم باحتضانها و تقبيلها على رأسها.

و أشار جسار إلى أنه يشتاق إليها لافتا إلى أنها مفاجأة جميلة جدا و تابعت الشابة دورها كمراسلة و سألته عن التصوير ليشير إلى أن أجواءه كانت رائعة مع المخرج فادي حداد متوجها بالشكر لفريق العمل.

و لاقي المقطع تفاعلا كبيرا بين محبي النجم اللبناني الذين أعلنوا اعجابهم بجمال الشابة و بعلاقتها المميزة بوالدها.

يذكر ان وائل جسار من مواليد 22 نوفمبر 1976، وهو مغني لبناني، متزوج من بنت ضيعته (ميراي) وانجب منها ابنته البكر مارلين وابنه وائل جونيور.

بدأ مشواره الفني وهو طفل صغير عندما كان يغنى في المناسبات وحفلات الضيعة التي يقطن بها وكان دائم الترديد لأغاني عمالقة الغناء العربي منهم السيدة أم كلثوم والعندليب عبد الحليم حافظ والموسيقار محمد عبد الوهاب.

توسعت دائرة أحلام وائل الطفولية عشقا ووصولا إلى طموحات الشهرة والنجومية، وقد انتهز فرصة المشاركة في أحد المهرجانات المحلية التي أقيمت في منطقة رياق في محافظة البقاع بلبنان واشترك فيه وحقق المركز الأول.

اشترك بعد ذلك في البرنامج الشهير (الحروف تغنى) وأشاد بصوته جميع الحاضرين وبإمكانياته الصوتية وأطلقوا عليه لقب (الطفل المعجزة) وذاع اسمه وشهرته.

ابتعد وتوقف عن الغناء فترة بسبب التحولات التي طرأت على صوته نظرا لانتقاله من مرحلة الطفولة إلى مرحلة الصبا ثم الرجولة، وعندما كبر عاد إلى الساحة الغنائية بأول ألبوماته (ماشـى) والذي حقق نجاحا كبيرا له خاصة أغانيه (الليالي، الحق على عيوني، منين ما تكون، اسمع كلام حبيبك، آه يا ليل).

اختار لنفسه اللون الطربى ولم يتأثر بأي عوامل خارجية ولم يقلد أحدا من الأسماء المتداولة ولاينكر أن الملحن اللبناني نقولا سعادة نخلة قد ساعده في اختيار هذا اللون وقدم له مجموعة من الألحان المتميزة والتي كانت بوابة عبوره إلى قلوب الجماهير منها أغاني (يا طير، يابو قلب، اراضيكى، بدى أحبك) وغيرها من الأغاني الناجحة.

جاءت فترة تأديته للخدمة العسكرية وهبط اسمه بشكل كبير وقلت الدعاية عنه، ولكنه استطاع أن يتحدى الظروف وان يحقق التواجد بالساحة الفنية عندما أعاد مجموعة من أغنيات عمالقة الزمن الجميل بصوته في ثلاث البومات غنائية بعنوان (سهرة طرب) وحققت له نجاحا متميزا.

بعد انتهاء فترة تجنيده أصر على إكمال مسيرته الغنائية واستطاع أن يصعد سلم النجومية الحقيقية وأصدر عدة البومات غنائية ناجحة، وبرز اسمه خلال السنوات القليلة الماضية واستطاع أن يثبت نفسه على الساحة الغنائية العربية وخاصة بعد أن حازت أغنيته الجميلة (الدنيا علمتني) بالمركز الأول في جميع الاستفتاءات العربية .

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.